حكم البيع بالتقسيط مع زيادة فى الثمن

حكم البيع بالتقسيط مع زيادة فى الثمن

القسم : مشاهدات : 21157

ملخص المقال

ماهو الحكم الشرعى للبيع بالتقسيط مع زيادة فى ثمن السلعة المباعة ؟ تجيب عليه دار الإفتاء المصرية من خلال المقالة التالية

تابعونا على قناتنا على يوتويب ليصلكم كل جديد

الحكم الشرعى للبيع بالتقسيط مع زيادة فى ثمن السلعة المباعة

السؤال :

ما الحكم الشرعي في تجارة أُدِيرُها بالصورة التالية :

ليس عندي بضاعة ولا أمتلك محلاًّ به بضاعة، وإذا أراد أحد شراء سلعة بالتقسيط أقول له: اذهب واسأل عنها عند أي تاجر، وأنا آخذ منك باقي الثمن بعد المقدم وعليه زيادة عشرة في المائة على ثمن السلعة، ويكون السداد بالتقسيط على سنة أو أكثر حسب الاتفاق، وأقوم بشراء السلعة من التاجر عاجلاً بالثمن، ثم يتم دفع المقدم من المشتري، وباقي الثمن على أقساط حسب الاتفاق.
فهل التجارة بهذه الطريقة المتفق عليها وبالتراضي حلال أو حرام؟

الجواب :

إذا تملك السائل السلعة المتفق على شرائها، ثم قام ببيعها مرةً ثانيةً بثمن جديد بالتقسيط على مدة سنة كما ذكر السائل بطلبه- مع إضافة الزيادة المتفق عليها- فلا مانعَ من ذلك شرعًا، ومما ذكر يعلم الجواب، والله سبحانه وتعالى أعلم.

-----
المصدر: دار الإفتاء المصرية

اقرأ ايضاً : كيف تصلى صلاة الاستخارة ؟