“ملخص المقال

الزبادى الحل الأمثل لصحة أسرتك وجمالك

كتبت : زهرة تقى

 

الفوائد الصحية للزبادي مثيرة للإعجاب حتى أن الكثير من الناس الأصحاء يتناولوه يوميا لفوائدة المتعددة والرائعة التى تمد الجسم بشكل عام بكامل العناصر الغذائية التى تجعله يعمل بكامل طاقته
فالزبادي من الأطعمة الصحية الغنية والمشبعة بالبروبيوتيك وهي البكتيريا الصحية التي نشأت من الزبادي لتعزز و تحسن وظائف الجهاز الهضمي و هذه البكتيريا تنشط عند صنع الزبادي و وضعه تحت تأثير الحرارة أيضًا تبين أن الزبادي يفيد الأشخاص الذين لا تسمح أمعاؤهم بشرب اللبن الطبيعي ، فيصابون عند تناوله بالإسهال ، وذلك يرجع إلى طبيعة هؤلاء الأشخاص الذين لديهم حساسية من اللاكتوز “سكر اللبن” الذي لا يتحلل إلى جلوكوز ولاكتوز مما يتسبب في نمو بعض أنواع البكتيريا التي تكوّن غازات بالمعدة وتسبب الإسهال
وقد اثبتت الدراسات ان الزبادي له خصائص عديدة لفقدان الوزن لاحتوائه على الفيتامينات و المعادن و الكالسيوم واللاكتوز و حمض اللاكتيك و الباكتريا الصحية و هذه الاشياء تكسب الجسم قوة وعدم احتياجه اتناول الطعام فهكذا الزبادي حل امثل لفقدان الوزن وثبت أن الزبادي يمكن أن يغير من قدرة الجسم على حرق الدهون ، مما يجعله يفقد الدهون ويحتفظ بالعضلات فيساعد أكل الزبادي الغني بالكالسيوم إلى فقد أكثر من بوصة في مقاس الوسط بالمقارنة بمن لم يتناولوا الزبادي ، حيث يعتبر الباحثون أن نسبة الكالسيوم في الغذاء هي التي تحفز الجسم لحرق مزيد من الدهون وعدم تكون كميات جديدة منه في الجسم
ولأن الزبادي يعدّ من الأغذية الغنيّة بالعناصرعالية القيمة الّتي تفيد الجسم وتحافظ على سلامته، وتخفّف من الإصابة بالعديد من الأمراض التي تؤثر على صحة الجسم سلباً بشكلٍ عام، وعلى البشرة بشكل خاص فيعتبر معالج التهابات الأمعاء , ويعزز ويحسن جهاز المناعة و يعمل علي تنظيف المعده من الفضلات وإزاله رائحه الفم الكريهه يعمل الزبادي علي تقليل الإصابة بسرطان القولون لقدرته على زيادة نشاط الجهاز المناعة
كما اكتشف الباحثون أن الأشخاص الذين يتناولون الزبادي بشكل منتظم لديهم ضغط دم انقباضي أقل. ويشير ضغط الدم الانقباضي لأعلى رقم في قراءة ضغط الدم الذي يعكس قوة الدم في مقابل جدار الشرايين أثناء نبض القلبوإذا ما ترك هذا الأمر دون سيطرة فإن ضغط الدم الانقباضي المرتفع قد يؤدي للإصابة بالسكتة أو الأزمات القلبية أو هبوط القلب أو عطب الكلى أو العمى. وقد يفيد تناول الزبادي في صحة القلب لأنها تحتوي على البوتاسيوم الذي قد يساعد الجسم في التخلص من الصوديوم الزائد الذي يتسبب في زيادة ضغط الدم من الجسم. كما يحافظ الكالسيوم في الزبادي على صحة الأوعية الدموية
كما يساعد الزبادى في زيادة نضارة البشرة وتوحيد لونها، وإزالة كامل التصبّغات التي تتعرّض لها البشرة من الشمس ومن مواد التجميل المختلفة كما يعطي البشرة النعومة إذا تمّ تناوله بشكل منتظم و تفتيح لون البشرة يعمل على شد البشرة ويخفّف من مساماتها الواسعة وأيضا يريح الأعصاب، ويخفّف من حدة التوتر والقلق.
كما يحتوي الزبادي على الدهون التي تعمل على زيادة ليونة الشعر, بالإضافة إلى ارتفاع محتواه من حامض اللاكتيك الذي يساعد على لمعان الشعر وسهولة تمشيطه
ويعتبر الزبادي غذاء مثاليا لطفلك , حيث يقول مؤلفو كتاب "الدليل السريع لحملك" أن الأطفال الذين يتناولون الزبادي بانتظام يعانون من الإسهال أقل كثير من أولئك الذين لا يتناولون الزبادي وهذا نتيجة البكتيريا النافعة الموجودة بالزبادي التي تعمل على التخلص من البكتيريا الضارة بأمعاء الطفل ويمكن إدخال الزبادي إلى طعام طفلك من 7-10 أشهر
ولكي نتمكن من الحصول على فوائد الزبادي بشكل يومي و كل المؤشرات الصحية تشير إلى ضرورة أكل الزبادي كل يوم فيجب محاوله تناوله على الريق للحصول على كل الفوائد الصحية منه وللتخلص من كامل السموم الموجودة في الجسم، عند تناول كأس منه يومياً كل صباح وبشكل منتظم ، ويمكن أن يحلى عند الرغبة بملعقة من عسل النحل
ويمكن صناعتة فى البيت لضمان عدم التعرض لأضرار المواد الحافظة المضافة للمنتجات الجاهزة ويصنع الزبادي عن طريق إضافة جزء من بكتيريا تخثير اللبن إلى اللبن والتي تعمل على تخمير الحامض الرئيسي في اللبن "حمض اللاكتيك" في فترة زمنية معينة قبل أن يتم تبريد اللبن وتناوله بعد ذلك.

 

كلمات مفتاحية

مقالات ممكن أن تعجبك